logo
القائمة

قسم اللغة اليابانية

نشأة القسم

- افتتح قسم اللغة اليابانية عام 2000م و يضم الآن حوالي 80 طالباً و طالبة.

- يقوم بالتدريس بالقسم الآن 6 من الأساتذة اليابانيين من بينهم 3 أساتذة مرسلين بدعم من المؤسسة اليابانية للتبادل الثقافي.

- تم افتتاح مرحلة الدراسات العليا بالقسم في عام 2004م و يقوم على التدريس به الآن اساتذة منتدبين من قسم اللغة اليابانية بكلية الآداب جامعة القاهرة.

المناهج الدراسية

-  المنهج الدراسي بالقسم مصمم ليصل بالطالب الذي لم يسبق له دراسة اللغة اليابانية من قبل إلى مستوى دراسي يعادل مستوى B1 بالمعايير القياسية للتعليم في اليابان. و قد تم وضع هذه المعايير الموحدة عالمياً من قبل المؤسسة اليابانية للتبادل الثقافي. وتتكون من ستة مراحل يسمى أعلى مستوى هو C2 و أقل مستوى A1. و موضح بكل مرحلة بالتفصيل ما يصل له الطالب من مستوى في اللغة.

- وفيما يلي مثال لتوضيح مستوى الطالب فيما يختص ب"المدرسة و التعليم" في مرحلة من تلك المراحل:

مثال: مستوى  B2 :

- البحث عن المعلومات الهامة بداخل بعض النصوص الطويلة و تقدير مدى نفعها كمرجع الأمر الذي يساعد الدارس في كتابة الأبحاث و التقارير.

- شرح محتوى البحث الخاص بالطالب بالمؤتمرات الأكاديمية بشكل واضح بعد أن يقوم الطالب بإعداده. كما يتمكن من الإجابة على بعض الأسئلة البعيدة قليلاً عن موضوع المؤتمر بسلاسة.

تجهيزات القسم

- أهدت الحكومة اليابانية للقسم معملين للغات مما يسمح باستخدام المواد التعليمية المرئية         

و المسموعة أثناء إلقاء المحاضرات. كما تحتوي مكتبة القسم على حوالي 1000 كتاب مهداة أيضاً من المؤسسة اليابانية للتبادل الثقافي و يُسمح لمن لديه الرغبة في تنمية قدراته اللغوية من طلاب القسم بالقراءة و الإطلاع عليها بحرية.

محتوى المحاضرات وما ينبغي على الطالب الالتزام به

- تقوم الدراسة في القسم على تزويد الطالب بالخلفية العلمية المطلوبة للتواصل باستخدام اللغة اليابانية عن طريق إعداد محاضرات عن الثقافة اليابانية و المجتمع الياباني إلى جانب محاضرات اللغة اليابانية نفسها.

- تعتبر دراسة الكانجي (الرموز الصينية) من أصعب مراحل دراسة اللغة اليابانية حيث ينبغي على الطالب أن يقوم بحفظ حوالي 2000 رمز لكي يتمكن من القراءة و الكتابة في مختلف المجالات وأيضاً لكي يتمكن من كتابة بحث التخرج الخاص به. و لذلك فينبغي على الطالب أن يلتزم بحضور المحاضرات وإنجاز ما يكلف به من موضوعات أو تدريبات لغوية.

برامج التبادل العلمي (المنح الدراسية)

- تشترك جامعة عين شمس في برنامج التبادل الطلابي مع جامعتي "تسوكوبا" و "طوكيو" للدراسات الأجنبية. و تقوم بإرسال طلاب التبادل  من قسم اللغة اليابانية كل عام.

خاتمة

- رغم صعوبة الدراسة بقسم اللغة اليابانية إلا أن الجهد الذي يقوم به أعضاء هيئة التدريس ينتج عنه تخريج طلاب متميزين و هذا ما منح القسم سمعة طيبة لدى الجالية اليابانية المقيمة بمصر.

بينما يمكن أن تعتبر اللغة اليابانية لغة غير عملية نظراً لأنها لغة لا تستخدم في العديد من الدول ولكننا نعتقد أن دارسيها سوف يتمكنون من الانفتاح على عوالم أخرى كانت غائبة عنهم. و نحن نتطلع لأن يهتم العديد من الطلبة بهذه اللغة و يقوم باختيار جامعة عين شمس لدراستها.