وفد كورى جنوبي رفيع المستوى في ضيافة جامعة عين شمس
كتب: محمد نادر
عدسة: محمود صالح
     استقبل أ.د.محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، وفد من دولة كوريا الجنوبية رفيع المستوى برئاسةالسيد / هونج جين ووك، سفير دولة كوريا الجنوبية بالقاهرة، يرافقة المستشار الثقافي الكوري الجنوبي بالقاهرة السيد/ سانجو أوه ، بحضور أ.د.سلوى رشاد عميد كلية الألسن، أ.د.سميرة شهير المدير التنفيذي لقطاع العلاقات الدولية و التعاون الآكاديمي، أ.د.مصطفى رفعت مدير إدارة التعاون الدولي، أ.د.شيرويت الأحمدي مدير إدارة المنح و المشروعات، وعدد من أعضاء هيئة التدريس المصريين و الكوريين بمقر قصر الزعفران.
     استهدفت الزيارة تعميق التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين من خلال جامعة عين شمس، حيث تم تناول آليات و طرق تطوير قسم اللغة الكورية بكلية الألسن، و تعزيز سبل التبادل الأكاديمي على مستوى أعضاء هيئة التدريس و الهيئة المعاونة و الطلاب لمرحلتى الليسانس و الدراسات العليا.
     وخلال كلمتة أكد أ.د.محمود المتيني رئيس الجامعة، أن التعليم هو المدخل الأول لتوطيد العلاقات بين أى بلدين؛ من خلاله نستطيع أن نتعمق في فتح آفاق التعاون الفعال على مختلف الأصعدة من بينها القطاع الهندسي و الطبي و الزراعي والعلوم، كذلك يمكن للأبحاث العلمية المشتركة للباحثين في الدولتين أن تسهم في الإرتقاء بمختلف مناحى الحياة.
     وتطرق أ.د.محمود المتيني خلال كلمتة إلى آليات التعاون مع جامعة هانكوك الكورية لدعم أحدث كليات جامعة عين شمس، وهي كلية، الشئون و الأعمال الدولية، كذلك تناول سبل تعزيز التعاون بين مركز الإبتكارات بالجامعة مع الصناعات الكورية، بهدف توفير فرص حقيقية لأصحاب الإبتكارات بالجامعة لتنفيذها بالتعاون مع كبريات الشركات الكورية العالمية.
     ومن جانبها أكدت أ.د.سلوى رشاد، عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس، أن قسم اللغة الكورية بجامعة عين شمس يعد أقدم قسم في الشرق الأوسط منذ عام ٢٠٠٥ ، لافته إلى أن قسم اللغة الكورية بالكلية شهد خلال السنوات الأخيرة طفرة فيما يتعلق بالجوانب التعليمية، و الذي اعتمد في سياسته علي فكرة التعاون الدولي مع المؤسسات الكورية لإستقدام متطوعين للتدريس بالكليه و رفع مستوى دراسة اللغة الكورية في الكلية، و اعداد أجيالا قادره على التعامل باللغة الكورية في مختلف المجالات التي تتطلبها المرحلة الراهنه.
     واستعرض الجانبان أوجه التعاون المشترك في مجال الترجمة و التدريس، كما تم الوقوف علي أهم المتطلبات التي يستطيع الجانبان التعاون من خلالها بهدف تسخير كافة الامكانات المتاحة و تحقيق أقصى درجات الاستفادة من الخبرات الكورية في تدريس لغتهم للطلاب المصريين و اعداد كوادر مصرية قادرة علي سد احتياجات مصر علي مدار السنوات القادمة.
    وفي الختام قام أ.د.محمود المتيني، رئيس الجامعة، بتكريم السفير الكوري الجنوبي و إهداءة درع الجامعة، و إلتقاط الصور التذكارية الجماعية بالقصر.

 

اكتب مراجعتك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *

X